1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (14.8ألف نقاط)

عَدَّ الأمريكيّون رواية ذهب مع الريح أشهرَ رواية في أدبهم في القرن العشرين، وحظيت على إعجابٍ عالميّ لطابعِها الإنسانيّ، فهي رواية الحب والحرب، رواية تَحكي قصة سكارلييت أوهارا، الفتاة ذات ال 16 ربيعًا، وتعيش في مزرعة تارا في ولاية جورجيا الأمريكية، في فترة الحرب الأهليّة بين الولايات الأمريكية الشمالية والجنوبية، وما تمرّ به من عقبات خلال فترة الحرب وبعد انتهائها، وما يعتريها من مشاعرَ في كلّ مرحلة من مراحل حياتها أثناء الحرب. 

 سكارليت فتاة ثريّة، ومدللة، تحبّ آشلي ويلكس شابًا وسيمًا من قريتها، ولكن آشلي لا يبادلها الشعور، وعندما تسمع بعزمه الزواجَ من شابّة أخرى هي ميلاني هاملتون، ترمي نفسها في أحضانه خلال حفل شواء، على الرّغم من نهي مربيتها مامي عن اقتراف أفعال طائشة أو مُخِلّة بالأداب معه، وعندما تنفرد سكارليت بآشلي في الحفل وتطلق العنان لغضبها، يظهر ريت بتلر الذي كان جالسًا في زاوية غير ظاهرة من الغرفة. ريت بتلر شابّ وسيم، ولكنّه مَغبون في عائلته الثريّة شارلستون، وطرد منها ومن المنطقة لسوءِ سمعته، ولكنّه في ذاك اليوم يشاهد -دون معرفة سكارليت- موقف سكالييت مع آشلي وغضبها منه، فيعجب بمزاجها الحاد وروحها الثائرة ونرجسيتها، ويقول لها: "كلانا من طينة واحدة"، إلا أنها تصبّ عليه جمّ غضبها لأنه رآها في هذا الموقف. تبدأ مغامرات سكارليت مع إعلان الحرب الأهلية، وتتزوّج من شارلز هاملتون، شقيق ميلاني لإغاظة آشلي وتنتقل معه إلى إتلانتا، يموت شارلز بعد فترة، وأثناء حِدادها، تُشارك سكارلييت في حفل خيريّ للتبرع للمتضررين من الحرب، وهناك تقابل بريت مرة أخرى، ويشوه باتر سمعتها بعد فوزه برهان مالي كبير بينه وبين بقية الرجال، حين يطلب مراقصتها في فترة حدادها وينجح في الحصول على مراده. تُقرّر سكارليت بعد وفاة زوجها البقاءَ مع  أسرته، ومع تقدّم جنود الشمال باتجاه أتلانتا، تحتاج لمساعدة ريت لإخراجها وأسرتها من المدينة، خاصّة ميلاني أثناء ولادتها، وهنا يسرقُ ريت حصانًا وعربةً لإنقاذهم، ثمّ يهرب وينضمّ للجيش الاتحادي، وقبل مغادرته يطلب من سكارليت أن تمنحه قلبها، ويقبّلها رغمًا عنها، فترفضه مجدّدًا وتتمنّى له الموت في ساحة المعركة، فيتركها وحيدة مع ميلاني وابنها وخادمتها بيرسي. وبعد أشهر تحتاجُ سكارليت للمال، فتعود إلى أتلانتا لتطلبَه من ريت، وهناك تعرفُ من العمة بيتي أنّه في السجن لسرقتِه ذهبَ الاتحاديين، فتزوره محاولة إقناعه أنّ زيارتَها لإنقاذ حياته، ولكنّه يَكشِف لها كذبَ نواياها، ممّا يزيد كرهها له، وبعد فترة قصيرة تقابل جارهم القديم فرانك كيندي الذي كان يحاول التقرّب من أختها سولين، ولكنها تسلبه منها وتتزوج منه، بعد أن تتأكد أنه المنقذ الوحيد لها ولتارا بسبب وضعِه المادي الجيّد في المجتمع، وتنجح أخيرًا في استمالتِه والزواج منه، وبالتالي تحصل منه على المال لاستعادة تارا وبقاء أسرتها فيها، ولكنّها بعد مضي أسبوعين، تدرك مدى تسرعها في الزواج للمرة الثانية من رجل لا تحبه، إلا أن حياتها معه لا تطول، إذ يقتل فرانك خلال إغارة جماعة المتعصبين: كوك وكوكس على بلدة شانتي. بعد وفاة فرانك يعرضُ ريت على سكارليت الزواجَ وتوافق، ويقضيان شهر عسل فاخر، يعودان بعده إلى أتلانتا، وهناك يؤسّس ريت حياةً عائليّةً مستقرّة، فيبني قصرًا فاخرًا لتعيشَ سكارلييت فيه، ويختلط مع أثرياء اليانكيز، إوبعد فترةٍ تحمل سكارليت بطفل من ريت بتلر، وتستمرّ علاقتها جيّدة معه إلى أن تلد فتاة جميلة، يرتبط بها والدها ارتباطا وثيقا، ويقل اهتمامه بسكارلييت التي ما زال قلبها معلّقًا بآشلي واعترافها بهذا الحب لزوجها، فتستمر العلاقة بين سكارلييت وريت فاترة إلى أن تموت الفتاة إثر وقوعها عن الخيل، وكانت سكارلييت قد طلبت منه ألا يُلعبها على الخيل، وهنا يفقد ريت عقله، وينعزل عن عائلته انعزالا تامًا. وفي هذه الفترة أدركت سكارليت أنّها تحبّ زوجَها ريت، وأن آشلي لم يعد إلا مجرّد وهم، ولكن ريت كان قد اتخذ قراره بتركها بعد أن فقَدَ حبَّه لها، وتركها وحيدة تواجه حزنها على وفاة ابنتها ووحدتها، وهنا تقرر العودة إلى تارا؛ لكي تستعيد قوتها، ولتفكر بطريقة تستعيد فيها زوجها، وتنتهي الرواية بقول سكارلييت: "سأفكر في الأمر كلّه غدًا في تارا، حيث يمكنني تحمُّل العواقب حينها، سأفكر بطريقة ما أستعيده من خلالها، في المحصلة، غدًا يوم جديد".

مرحباً بكم في موقع اسالني وانا أجاوبك اجابتك عندنا، حيث يمكنك طرح الأسئلة وتلقي الإجابات من أعضاء المجتمع الآخرين. أسئلة سهلة، أسئلة عامة، أسئلة وأجوبة، أسئلة عامة صعبة، أسئلة شخصية، أسئلة دينية، أسئلة مسلية، أسئلة مضحكة

اسئلة متعلقة

...